Spread the love


الرياض – مباشر: أدان الأمين العام لمجلس التعاون لدول الخليج العربية، نايف فلاح مبارك الحجرف، محاولة الاعتداء التي استهدفت إحدى ساحات الخزانات البترولية في ميناء رأس تنورة ومرافق شركة أرامكو السعودية بالظهران.

وحذر الحجرف، في بيان صادر عن الأمانة العامة لمجلس التعاون لدول الخليج العربية، من أن هذه الاعتداءات الإرهابية لا تستهدف أمن المملكة العربية السعودية ومقدراتها الاقتصادية فقط، وإنما تستهدف عصب الاقتصاد العالمي وإمدادات البترولية وكذلك أمن الطاقة العالمي.

وأكد الحجرف، على وقوف دول مجلس التعاون الخليجي مع المملكة العربية السعودية؛ انطلاقاً من أن أمن دول المجلس كل لا يتجزأ.

وشدد الأمين العام، على دعم دول المجلس لكافة الإجراءات اللازمة والرادعة التي تتخذها المملكة العربية السعودية لحماية مقدراتها ومكتسباتها الوطنية بما يحفظ أمن الطاقة العالمي، ووقف مثل هذه الاعتداءات الإرهابية لضمان استقرار إمدادات الطاقة وأمن الصادرات البترولية وضمان حركة الملاحة البحرية والتجارة العالمية.

وكشف مصدر مسؤول في وزارة الطاقة السعودية، مساء الأحد، عن تعرض مرافق شركة أرامكو لمحاولة متعمدة للاعتداء، مشيراً إلى سقوط شظايا صاروخٍ باليستي بالقرب من الحي السكني التابع لشركة أرامكو السعودية في مدينة الظهران، الذي يسكنه الآلاف من موظفي الشركة وعائلاتهم، من جنسياتٍ مختلفة.

ترشيحات:

الدفاع السعودية: إسقاط طائرة مُسيرة وتدمير صاروخ باليستي استهدف “أرامكو”

المركزي السعودي يمدد برنامجي “تأجيل الدفعات” و”التمويل المضمون



Source link