Spread the love


مباشر: ارتفعت مؤشرات الأسهم الأوروبية في نهاية جلسة اليوم الثلاثاء، مع آمال تعافي الاقتصاد، وترقب اجتماع الاحتياطي الفيدرالي.

وصعدت أسهم السيارات بنحو 2 بالمائة، لتقود مكاسب البورصات الأوروبية، بينما تراجع قطاع النفط والغاز بنسبة 1 بالمائة.

وتتجه أنظار المستثمرين لاجتماع الاحتياطي الفيدرالي الذي بدأ اليوم وينتهي غداً الأربعاء بقراره بشأن الفائدة.

وظلت أخبار لقاح فيروس كورونا في بؤرة الاهتمام في أوروبا بعد أن علّقت ألمانيا وإسبانيا وفرنسا أيضًا استخدام لقاح “أسترازينيكا” بسبب مخاوف من تسببه في جلطات الدم.

وعند نهاية التعاملات، ارتفع مؤشر “ستوكس 600” بنسبة 0.9 بالمائة إلى 426.9 نقطة، كما صعد “فوتسي” البريطاني بنحو 0.8 بالمائة إلى 6803.6 نقطة.

وزاد المؤشر الألماني “داكس” بنسبة 0.7 بالمائة ليسجل مستوى 14557.5 نقطة، وارتفع “كاك” الفرنسي بنحو 0.3 بالمائة إلى 6055.4 نقطة.

Source link



Source link